Wednesday, April 29, 2009

بين هو وهى


هى: السلام عليكم
هو: وعليكم السلام
هي: إيه أخبار الماتش.. ياريت يكون عجبك وإنبسط !؟
هو: آه كويس
هي: طب يا ترى فى إيه للغدا !؟
هو: ما فضيتش أجهز حاجة
هي: مفهوم.. طبعاً متابعة المباريات أهم حاجة
هو: يا سلام بأه.. عشان بتفرج على التلفزيون يعني!! الولاد وحاجات تانية كتير خدت الوقت كله
هي: فاهمة فاهمة.. طب ممكن تجهز لنا حاجة للغدا بأه؟
هو: شوفي أى حاجة فى المطبخ تنفع تتعمل بسرعة. فى علبة فول ممكن تسخنيها وتاكلي.. أظن دى سهلة بأه ومش محتاجة مجهود وعمايل
هي: يعني أنا شغالة طول اليوم برة وإنت قاعد تتفرج على التلفزيون وأرجع مالقيش أكل وعايزني أتغدى بطبق فول وكمان مش قادر تجهزه.. ده كلام ده
هو: ما هو أنا برضه عملت حاجات كتيرة فى البيت وإنتي برة.. والا ده يعني مش شغل وتعب برضه!! حاجة غريبة
هي: خلاص خلاص مش مشكلة
هو: سخني علبة فول تانية كمان للولاد علشان ياكلوا
هي: أسكت أحسن
.
.
.
.
ما سبق كان حوار معكوس بين هو وهى. سخافة المنطق فى هذا الحوار لم تكن السبب فى أن تصبح هي زوجة سابقة وهو زوج سابق ، لكن سخافته فى بقية أمور الحياة كانت السبب

12 comments:

hamma said...

والله هذا آخر المشوار
ربما الظروف تفرض وضعا مثل هذا الذي قراته و لكن مهما يكن
فالواجب يحتم أكثر من ذلك بكثيرا

يا مراكبي said...

ياريت تخبي البوست ده بسرعة قبل ما الستات تقراه .. إحنا ماشيين جنب الحيط ومش ناقصين حاجة تؤلبهم علينا

حلوة تؤلبهم دي؟

قوس قزح said...

بس الموقف المعكوس
شايفين فيه الست غلطانة
و لو اتعدل
بردو الست غلطانة

مع ان الموقفين هم الاتنين غلط
لانهم مش بيحاولوا يقربوا من بعض

وميض ابتسامة said...

على فكرة الحوارات دى مابقتش مستحيلة يعنى ممكن تتحقق ويمكن تكون موجودة بطريقة أو بأخرى .. المهم ان الحورات المعكوسة مبقتش حلم .. ابدا والله حقيقة

loumi said...

من أصعب التحديات
إستمرارية الحياه الزوجيه
السعيده
فلقد شاهدت الكثير من الزيجات المستمرة ولكن بدون سعاده
الإستمراريه تحتاج لكثير من الفهم
والتقدير والوعي
السخافه تتجلى
حين يعتقد كل طرف أنه على صواب والطرف الآخر على خطأ
ويصبح كل منهما زوج و زوجه سابقين

خالص تحياتي

ملحوظه:انا قرأت حمار المطار بعد وصولي إلى دمشق ولم أعلق حتى عودتى لكي أرى ذلك الحمار على الطبيعه
ولم أقابله
أكيد موجود في المطار الجديد بس
أصل إحنا بنحب نريح الضيوف
:):):)

عدى النهار said...

hamma
=====
بدون ربما. هو وضع موجود سمعت عنه مباشرة من بعض من عشنه. صحيح حالات قليلة جداً لكنها موجود. الوضع الذى تقوم فيه الزوجة بالإلتزامات المادية للبيت عندما يفقد الزوج عمله ولا أرى مشكلة كبيرة فى ذلك لكن المشكلة تظهر عندما يرتاح الزوج للوضع الجديد ويتكاسل فى البحث عن عمل ويستغل الموقف الذى فرض على الأسرة. لكن الحالة المشار إليها هنا معكوسة

يامراكبي
=======
ليه بس ماحنا ماشيين جنب الحيط أهو خالص بالص مالص
:)

قوس قزح
=======
عادة الفشل فى العلاقات بيكون نتيجة أخطاء من أطرافها وليس طرف واحد فقط. لكن إسقاط طرف لجزء رئيسي من دوره فى علاقة ما بيحدث شرخ كبير فى العلاقة إصلاحه لا يمكن يتم بالعناد والمكابرة. أنا لا أقصد أن الزوجة هنا دورها ينحصر فى خدمة زوجها لكن عندما تختار هى عدم العمل والتفرغ لبيتها فالمتوقع هو أنها تقوم بالقدر المعقول من رعاية بيتها خاصة عندما لا تتخطى طلبات الزوج الإحتياجات الأساسية

الموقف ده على فكرة هو الأبسط فى مجموعة المواقف السخيفة اللي مر بها صديقي صاحب الحكاية دي

عدى النهار said...

وميض إبتسامة
============
الحوارات دي والمعكوس منها واقع موجود لكنه قليل أو أنا سمعت حالات قليلة. يظهر إننا لازم ناخد المشوار لآخره علشان ندرك الصح من الغلط

لومي
====
شوفي هو إستمرارية أي شىء بصورته المثالية أمر صعب لكن مش معنى كده كرسي فى الكلوب :)

هى بتتجلى أكتر كمان لما طرف يتجاهل وباستهتار أمور أساسية فى العلاقة. الواحد بيسمع قصص حقيقية من أشخاص قريبين له يستغرب معاها لمدى الخفة اللي البعض بيأخذ بها مسئولية تكوين أسرة

بالنسبة لحمار المطار.. يظهر إنه فعلاً فى المطار الجديد فقط. مسئولين دماغها فيها براطيش قديمة
:)

زمان الوصل said...

ماهو محدّش قال إن الستّات ملايكه بردو من نفسهم يبلطجوا حبتين :) هو فيما يبدو و الله أعلم أنّه فى هذه العلاقه لازم حد ياخد دور الظالم و حد ياخد دور المظلوم زى الأفلام العربى القديمه لازم يكون فيها شخص ملاك و شخص شيطان ..

عدى النهار said...

زمان الوصل
==========
مين يقدر يقول إنهم ملايكة :) ياستي يبلطجوا براحتهم بس ماتألبش عادة

هو عدم التوافق بين الناس وارد بدون مايكون فى ظالم ومظلوم وإلا ماكنش شٌرع الطلاق

على فكرة صاحب الحكاية دي لا يري الأمر خارج دائرة عدم التوافق رغم أشياء كثيرة أهونها هو الحوار المنشور. أنا أيضاً من رأيه لكني شايف إنه عدم توافق طفولي شوية من الزوجة خاصة إن فى أطفال وزواج إستمر حوالي 10 سنوات

نقول إيه بس! ربنا يصلح الحال ويوفق كل طرف منهم لما فيه الخير

أحمد كمال said...

تقلب الحوار ولا تعدله ، هي بقية الأمور دي شماعة جاهزة ، و حتلاقيه بيستعملها مع مديره في الشغل ، و بتستعملها مع جارتها في البيت .

ذو النون المصري said...

بكره هتلاقي ناس كتير كده
و ياريت تخبيه علي راي مراكبي

عدى النهار said...

أحمد
===
هو الحالة دي بحكم معرفتي بتفاصيل أكثر عنها مختلفة. يعني مش الطرفين كانوا بيتلككوا لبعض لكن طرف واحد كان بيتعامل بإستهتار لفترة طويلة فى أمر لا يتحمل

ذو النون
========
علشان كده فى وهايكون دايماً فى حالات طلاق